الاربعاء ، ٠١ ديسمبر ٢٠٢١ ، آخر تحديث الساعة ١١:٤٨ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - أخبار اليمن - مجلس النواب الأمريكي يوجه رسالة شديدة اللهجة ويطالب الرد بقوة على اقتحام الحوثيين سفارة واشنطن بصنعاء واعتقال موظفيها

مجلس النواب الأمريكي يوجه رسالة شديدة اللهجة ويطالب الرد بقوة على اقتحام الحوثيين سفارة واشنطن بصنعاء واعتقال موظفيها

السفارة الأمريكية بصنعاء

طالب مجلس النواب الأمريكي وزير الخارجية أنتوني بلينكن بممارسة كل "النفوذ المتاح" لتأمين الإفراج عن موظفي السفارة الأمريكية الذين يحتجزهم الحوثيون في صنعاء.

وقالت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي، إن تصرفات جماعة الحوثي "انتهاك واضح للقانون الدولي والمبادئ الأساسية لحقوق الإنسان".
 
وأضافت اللجنة في رسالة وجهوها لوزير الخارجية بلينكن على أنه "لا يمكن للولايات المتحدة أن تتسامح مع خرق لسيادة أراضيها".
 
وشددت إلى أنه "يجب الرد بقوة على هذه الاستفزازات لمنع مثل هذه الانتهاكات في المستقبل".
 
ووفق اللجنة فإنه "من أجل النجاح في مهمتنا الدبلوماسية حول العالم، يجب أن يثق موظفو سفاراتنا المحليين في أنهم محميين من الاعتداء أو الانتقام".
 
وقالت: "نحن على استعداد للعمل معكم لمحاسبة الحوثيين على هذه الانتهاكات المشينة".
 
واعتقل الحوثيون عشرات الموظفين اليمنيين الذين عملوا في السفارة الأمريكية في صنعاء التي استولوا عليها في وقت سابق هذا الشهر.
 
والشهر الماضي، اختطفت ميليشيات الحوثي 39 موظفا في السفارة الأمريكية بصنعاء؛ تكللت جهود المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ، بالإفراج عن 30 منهم قبل أيام، وفقا لما أكده مسئول بالخارجية الأمريكية لصحيفة الشرق الأوسط الأحد الماضي.
 
يذكر أن السفارة الأمريكية بصنعاء كانت أعلنت إغلاق أبوابها ومغادرة طاقمها الدبلوماسي الأمريكي العاصمة اليمنية في فبراير 2015، مع استكمال الحوثيين انقلابهم بالسيطرة على العاصمة صنعاء، وقبل بدء عملية "عاصفة الحزم" للتحالف العربي الذي تقوه السعودية".