الاثنين ، ١٠ أغسطس ٢٠٢٠ ، آخر تحديث الساعة ١١:٢٢ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - أخبار اليمن - من هو القيادي الحوثي الذي توعد التحالف بالقضاء عليه بمصير مشابه للهالك "صالح الصماد"

من هو القيادي الحوثي الذي توعد التحالف بالقضاء عليه بمصير مشابه للهالك "صالح الصماد"

غارات للتحالف على صنعاء

توعد التحالف العربي قيادات مليشيات الحوثيين الذي تهدد باستهداف امن السعودية بمصير مشابه للهالك صالح الصماد الذي سبق وتوعد المملكة ما وصفه عام باليستي، مما دفع التحالف عليه بقصف موكبه في الحديدة وتم الاقتضاء عليه.

حيث توعد العميد تركي المالكي، ببتر ايادي القيادات الحوثية التي تههد امن السعودية، كان اخرها  تصريحات وزير دفاع مليشيات الحوثيين، اللواء محمد ناصر العاطفي، باستهداف السعودية بأسلحة استراتيجية، الذي جاء رد التحالف العربي سريعا، بقصف مواقع المليشيات الحوثية بصنعاء والتعامل مع مخازن الاسلحة والطائرات المسيرة ومنصات اطلاق الصواريخ التي خزنتها المليشيات في حواري العاصمة صنعاء.



وتسببت مليشيات الحوثيين بنكبة جديدة للعاصمة صنعاء جراء غارات جوية في عملية عسكرية اعلنها التحالف امس الاربعاء ردا على تهديدات الحوثيين، وجلبت اليها الدمار والخراب والرعب جراء عبثيتها بإطلاق تهديدات طائشة باستهداف السعودية بأسلحة وتعليمات تتلقاها من ايران الداعمة للارهاب في المنطقة.

وأعلن العقيد تركي المالكي المتحدث باسم قوات التحالف العربي، اليوم الخميس، تنفيذ عملية نوعية للرد على إطلاق ميليشيات الحوثي صواريخ وطائرات مسيرة تجاه المملكة.

وقال المالكي في مؤتمر صحفي، للحديث عن تفاصيل العملية العسكرية الفرعية ضد ميليشيات الحوثي، إن ”التحالف العربي سيقطع ويبتر الأيادي الحوثية التي تستهدف المدنيين في السعودية، سواء مواطنين أو مقيمين، ولن يتم التهاون مع الميليشيات وقادتها وستتم متابعتها ومحاسبتها كما فعلنا مع الهالك صالح الصماد الذي وعد بعام باليستي“.

وأضاف المالكي: ”المدنيون والمنشآت المدنية خط أحمر، وعلى الميليشيات الحوثية أن تفهم أن إملاءات الجنرالات الإيرانيين من الحرس الثوري الإيراني ومنهم الجنرال شهلائي في العاصمة المحتلة صنعاء لن تنفعهم، وعليها التفكير ألف مرة قبل استهداف المدنيين والمنشآت المدنية سواء كانت المطارات أو المنشآت الاقتصادية“.

وأردف قائلا إن ”ميليشيات الحوثي الإرهابية لم تلتزم بالهدنة ، وهي رهينة بيد الإيرانيين“، مشددا على أن ”الميليشيات والقيادات الإيرانية في ⁧صنعاء⁩ عليها التفكير ألف مرة قبل استهداف المدنيين“.

وأكد العقيد المالكي أنه ”تم التصدي لكل الصواريخ والطائرات المسيرة التي أطلقتها مليشيا الحوثي“، موضحاً أن ”التحالف رصد 4276 انتهاكا حوثيا خلال 45 يوماً وأنه تم  اعتراض شحنات أسلحة إيرانية كانت في طريقها لمليشيا الحوثي الإرهابية“.

وأوضح المالكي أن ”الصاروخ الذي حاول استهداف ⁧الرياض⁩ بالستي إيراني الصنع وأن إيران تخرق القرار الأممي الخاص بحظر توريد السلاح إلى ⁧اليمن⁩، و النظام الإيراني يتعمد تقويض الأمن الإقليمي“.

وأكد المالكي أن ”مليشيات الحوثي الإرهابية تستخدم جبل النهدين كأحد مراكز تخزين الصواريخ البالستية، وأنه تم ضبط شحنات أسلحة إيرانية في أبريل ويوليو كانت في طريقها لميليشيات الحوثي الإرهابية“.

وتابع قائلا: ”بادرنا بوقف إطلاق النار ولكن مليشيات الحوثي الإرهابية استمرت في إطلاق الصواريخ، وتم تنفيذ عملية نوعية للرد على إطلاق مليشيات الحوثي الإرهابية صواريخ وطائرات مسيرة تجاه ⁧المملكة“.