الجمعة ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٩ ، آخر تحديث الساعة ٠٣:٥٣ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - أخبار اليمن - تفاصيل 48 ساعة من المعارك الطاحنة في جبهتي حمك ومريس وتغيير مسار الحرب

تفاصيل 48 ساعة من المعارك الطاحنة في جبهتي حمك ومريس وتغيير مسار الحرب

استعادت قوات الجيش الوطني، مساء الجمعة 19 أبريل/نيسان 2019م، منطقتين في مديرية قعطبة شمالي محافظة الضالع (جنوبي اليمن). وبحسب مصادر عسكرية، فإن وحدات من الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة والحزام الأمني شنت هجوما واسعا على مواقع ميليشيات الحوثي في مناطق ”قرين الفهد“ و”الوطيف“ بمديرية ”قعطبة“. وأكدت المصادر، أن قوات الجيش تمكنت من السيطرة على المنطقتين بعد معارك عنيفة خلفت قتلى وجرحى في صفوف مليشيات الحوثي، فيما لا يزال التقدم مستمر باتجاه معسكر ”حلم“ الذي سيطرت عليه الميليشيا أمس الخميس. وتشهد جبهات الضالع مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة والحزام الأمني مع مليشيات الحوثي، التي تمكنت من السيطرة على منطقة العود غرب قعطبة أمس الخميس. الى ذلك، وجهت قوات الجيش وجهت ضربة عسكرية لمليشيات الحوثي بصواريخ موجهة، حيث استهدفت آليات في سوق ”نجد القرين“ بجبهة ”العود“، ما أدى إلى تدمير عربة (بي ام بي ) ومدفع عيار ??. وفي وقت سابق قال صالح حنش مراسل قناة "الغد المشرق"أن قوات الحزام الأمني والمقاومة الجنوبية وجمع من اللواء ثلاثين بقيادة هادي العولقي "بعد انسلاخ جزء كبير من مقاتليه ومحاولتهم تغيير مسار الحرب " كبدوا المليشيات خسائر فادحة وتمكنت القوات من التوغل في مناطق شاسعة وصولا لسوق الخميس وبسبب اتساع المساحة انسحبت القوات وعملت نسق موحد وأعادة ترتيبها كون القوات المتقدمة من الحزام الأمني وقلة من لواء ثلاثين وبعض رجال مقاومة العود توغلوا في رقعة كبيرة وشاسعة أثناء ذلك التفت المليشيات الحوثية ووصلت عبر منخلة الى حبيل ذويد وحاولت فصل مقدمة الحزام والمقاومة وعزلها ولكن كلفها ذلك عشرات القتلى والجرحى في صفوفها بسبب حنكة قائد الحزام الأمني احمد قايد الذي أدار المعركة ليرغم المليشيات لتراجع الى جبل ذويد ومنخلة ... حاولت المليشيات عبر متحوثين اغتيال قائد اللواء ثلاثين وقائد الحزام الأمني وباءت محاولتها بالفشل وقامت قوات الحزام الأمني بأسر المتحوثين الذين نصبوا كمين بالقرب من معسكر اللواء ثلاثين .. المليشيات بعد أن اوجعتها قوات الحزام الأمني لجأت إلى إطلاق صاروخ باليستي لتخفي هزائمها وفي ذات الوقت انتقام من الضالع لهزائمها الساحقة . المليشيات تحشد إلى دمت وسوق الليل في العود كما دفعت بعدة صواريخ إلى دمت فيما وصلت قوة كبيرة لدعم الحزام والمقاومة الجنوبية والساعات القادمة ستشهد معارك طاحنة. مقاتلات التحالف العربي، بدورها، شنت اليوم الجمعة، سلسله غارات جوية على معسكر ”حلم“ مقر اللواء 30 مدرع، والذي سيطر عليه الحوثيون مساء أمس الخميس عقب مواجهات مع الجيش.
أحدث الأخبار
stop