هادي: مرحلة جديدة وحاسمه ستشهدها المؤسسة العسكرية بمختلف وحداتها لتطهير ذاتها من مكامن وعناصر الفساد

آخر تحديث : الأحد 15 يوليو 2018 - 8:49 مساءً
هادي: مرحلة جديدة وحاسمه ستشهدها المؤسسة العسكرية بمختلف وحداتها لتطهير ذاتها من مكامن وعناصر الفساد

رئيس الجمهورية يرأس اجتماعا موسعا لقيادات وزارة الدفاع

عقد الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة اجتماعا موسعا لقيادات وزارة الدفاع ومنتسبي المنطقة العسكرية الرابعة بحضور نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس احمد الميسري ومحافظ البنك المركزي الدكتور محمد زمام.

وفِي الاجتماع وضع الرئيس القيادات العسكرية امام مستجدات الأوضاع على الساحة الوطنية ..مستعرضا الانتصارات المتوالية للجيش الوطني والمقاومة الشعبية بإسناد من قوات التحالف العربي في مختلف الجبهات لهزيمة المشروع الفارسي وأدواته الحوثية في اليمن.

وشدد  الرئيس على أهمية الضبط والربط العسكري ومبدأ الالتزام والانضباط بتنفيذ المهام والواجبات باعتبارها معيار العسكرية وسماتها التي يجب التحلي والاتصاف بها.

وقال ” ندرك تحديات المرحلة الراهنة وتداعيات الحرب وآثارها الكارثية التي اثقلت كاهل الوطن المنهك وطالت مقومات الحياة ومعيشة شعبنا بكل شرائحه وفئاته على مختلف المستويات الا ان ذلك لن يعفينا من تحمل مسؤولياتنا الوطنية والاخلاقية تجاه المجتمع من خلال رص الصفوف وحشد الامكانات والطاقات لتحقيق التطلعات الماثلة أمامنا وفِي مقدمتها هزيمة المشروع الانقلابي لميليشيا الحوثي المدعومة من ايران والانتصار لليمن الاتحادي الجديد المبني على العدالة والمساواة والحكم الرشيد “.

وأضاف “على المؤسسة العسكرية ان تكون عنواناً وقدوة للانتصار والنجاح باعتبارها سياج الوطن وحصنه المنيع اذا ما بنيت على أسس صحيحه بعيداً عن الولاءات والانتماءات الضيقة وهنا تقع المسؤولية على عاتقكم في ارساء تلك اللبنات وسيكون مبدأ الثواب والعقاب حاضرا لمن اخل بقسمة العسكري ومسؤولياته التي أنيطت به وعلى عاتقه”.

وأكد ان مرحلة جديدة وحاسمه ستشهدها المؤسسة العسكرية بمختلف وحداتها لتطهير ذاتها من مكامن وعناصر الفساد وتصحيح الأخطاء ووضع حداً للعشوائية والأسماء الوهمية والمزدوجة لترشيد الإنفاق وتسخير الامكانات المحدودة للبناء النوعي وتوفير الاحتياجات والخدمات الاساسية.

واثنى الرئيس على القيادات العسكرية في خطوط التماس مع ابطال الجيش الوطني لمواجهة قوى التمرد والانقلاب ويسطرون الملاحم ويصنعون الانتصارات ويقدمون التضحية رخيصة في سبيل الوطن .

وقال ” لهم منا كل التحية وسنولي الرعاية الكاملة لأسر الشهداء والجرحى الذين قدموا كل ما يملكون دفاعاً عن الارض والعرض “.

وحيا رئيس الجمهورية في هذا الصدد المواقف المشرفة للأشقاء في دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية واسناد من الامارات وباقي دول التحالف الذين شاركونا محطات الفداء والبناء في تجسيد اصيل لروح الأخوة ووحدة الهدف والمصير المشترك.

وكان مدير مكتب القائد الأعلى للقوات المسلحة اللواء ركن احمد العقيلي قدم ايجازاً تضمن نتائج المهام والواجبات الآنية والعاجلة التي وضعت امام القادة خلال الاجتماع السابق ومستوى التنفيذ وفق توجيهات فخامة الرئيس القائد الأعلى للقوات المسلحة.

و اصدر الرئيس توجيهاته اللازمة والحازمة المتصلة بتفعيل العمل والارتقاء بالمهام والواجبات بصورة فاعلة ودقيقة وتصحيح الاختلالات وضبط القوام بصورة عامة وتفعيل واستكمال عمل اللجنة المعنية بذلك وفق المهام المناطة بها.

حضر الاجتماع مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي.

رابط مختصر
2018-07-15 2018-07-15
أبابيل نت