قبائل عيال سريح تتهم الحوثيين بالمماطلة في قضية مقتل أحد ابنائها

آخر تحديث : الأحد 20 مايو 2018 - 10:59 مساءً
قبائل عيال سريح تتهم الحوثيين بالمماطلة في قضية مقتل أحد ابنائها

اتهمت قبائل عيال سريح بمحافظة عمران (شمال البلاد)، ميليشيا الحوثي، بالمماطلة في قضية أحد ابنائها الذي قتل مطلع ابريل الماضي على يد عصابة مسلحة، مهددة بأنها ستأخذ “ثأرها” بنفسها في حال استمرت في المماطلة وتجاهل القضية.

وقال مصدر قبلي إن قبائل عيال سريح يتقدمهم الشيخ علي حميد راجح والشيخ حامد ناجي راجح، دخلوا العاصمة صنعاء اليوم مدججين بالأسلحة وقرروا التخييم أمام إدارة البحث الجنائي للمطالبة برفع التقرير بشأن مقتل الشاب احمد محمد راجح الميموني إلى النيابة لاستكمال الاجراءات القانونية تمهيداً لإحالته للمحكمة للنطق بالحكم.

وأوضح المصدر أن إدارة البحث الجنائي الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي تماطل منذ شهرين في رفع التقرير الجنائي في قضية الشاب أحمد راجح الذي قتل غدراً في العاصمة صنعاء التي تسيطر عليها الميليشيا.

وأشار المصدر إلى أن قيادة البحث الجنائي وإدارة أمن العاصمة صنعاء المعينة من قبل الميليشيا، وعدت في وقت سابق ابناء قبيلة عيال سريح بالبت في قضية الشاب احمد راجح سريعاً “ورغم أنها اعتقلت الجناة” إلا أنها تماطل حتى اللحظة في إحالتهم إلى الجهات المختصة لاستكمال الاجراءات القانونية وتطبيق العدالة في القتلة.

ولفت المصدر إلى أن ممثلين عن القبائل التقوا مجدداً، اليوم، بمدير البحث الجنائي ومدير إدارة أمن العاصمة صنعاء ووعدوا أيضاً برفع التقرير خلال الساعات القادمة إلى النيابة.

وقال المصدر إن قبائل عيال سريح هددت بتصعيد الموقف والثأر لابن قبيلتهم بأنفسهم في حال استمرت المماطلة والتهاون من قبل من وصفها بـ”سلطة الامر الواقع”، في استكمال اجراءات القضية.

وكانت عصابة مسلحة أقدمت على قتل الشاب احمد راجح الميموني والذي يعمل موظفاً في وكالة الانباء اليمنية (سبأ)، في 07 ابريل الماضي في شارع الجزائر وسط العاصمة صنعاء.

رابط مختصر
2018-05-20 2018-05-20
أبابيل نت