الاربعاء ، ١١ ديسمبر ٢٠١٩ ، آخر تحديث الساعة ١٠:٠١ صباحاً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - رياضة - برشلونة يتفادي خسارة فادحة قبل غلق الميركاتو الإنكليزي‎

برشلونة يتفادي خسارة فادحة قبل غلق الميركاتو الإنكليزي‎

كشفت تقارير صحافية إسبانية عن خطة برشلونة للتخلص من أبرز الفائضين عن حاجة المدرب ارنستو فالفيردي في الموسم الجديد، لا سيما بعد التعاقد مع الأنيق الفرنسي أنطوان غريزمان، مقابل رسوم بلغت حوالي 120 مليون يورو.  

 



من جانبها، قالت صحيفة “سبورت” الكاتالونية إن الإدارة تسعى جاهدة للحصول على أعلى عائد مادي من البرازيلي فيليب كوتينيو، بعد الاتفاق مع المدرب فالفيردي على بيعه، وذلك لتفادي هبوط قيمته السوقية، إذا ظهر في الموسم المقبل بنفس الصورة الباهتة التي كان عليها منذ قدومه من ليفربول في شتاء 2018.  

 

ورغم ظهوره بمستوى جيد نوعا ما مع منتخب بلاده في كوبا أمريكا، إلا أن التقرير الكاتالوني علم من مصادره الخاصة أن الإدارة اتخذت قرارها النهائي، بضرورة بيعه هذا الصيف، لتقليل حجم الخسارة الفادحة التي تكبدها بطل الليغا في آخر عامين، بإنفاق أكثر من 140 مليون جنيه إسرليني لضمه من أصحاب “أنفيلد روود”.  

 

ولفتت الصحيفة إلى صحة ما يتردد في بعض وسائل الإعلام البريطانية على مدار الـ24 ساعة الأخيرة، بربط مستقبله بالعودة إلى بلاد الضباب عبر بوابة مانشستر يونايتد أو السيتي، بعد خروجه من حسابات ناديه السابق ليفربول، كما أكد مدربه الألماني يورغن كلوب في أكثر من مقابلة موثقة.  

 

وأكد المصدر أن الإدارة تلقت بالفعل عدة عروض للتخلص من المنبوذ البرازيلي، لكن كلها عروض متواضعة لا تكفي لتعويض الخسارة، كما حدث مع البرازيلي الآخر مالكوم، الذي باعه النادي لزينت التركي مقابل 45 مليو يورو، أكثر بخمسة ملايين من مبلغ ضمه من بوردو.  

 

وفي الختام، أوضح التقرير أن الإدارة ستسابق الزمن في الأيام المتبقية على غلق الميركاتو الصيفي الإنكليزي، على أمل بيعه لواحد من عملاقي عاصمة الشمال مانشستر، وذلك لصعوبة العثور على مشتر يملك القوة الشرائية الكافية لإبرام صفقة كهذه، خاصة بعد فشل محاولة استبداله بنيمار، لتمسك النادي الباريسي ببقاء لاعبه، وإلا سيضطر النادي للموافقة على إعارته بجانب شرط إلزامي بالبيع في العام التالي، وذلك لتفادي انهيار قيمته السوقية مع البرسا، تمامًا كما حدث لريال مدريد في مصيبته مع غاريث بيل.

أحدث الأخبار
stop