الاثنين ، ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢ ، آخر تحديث الساعة ٠٦:١٢ صباحاً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - ثقافة وفن - "مسرح الطفل عربياً".. إصدار بحثي جديد للباحث هايل علي المذابي

"مسرح الطفل عربياً".. إصدار بحثي جديد للباحث هايل علي المذابي

هايل علي المذابي

صدر حديثا كتاب “مسرح الطفل عربياً” للكاتب والباحث والناقد اليمني هايل علي المذابي عن مجموعة اليازوري العلمية للنشر والتوزيع بالعاصمة الأردنية عمان.

وجاء كتاب “مسرح الطفل عربياً” في 100 صفحة من القطع المتوسط بغلاف كرتوني مجلد، ويستقصي فيما يطرحه حالة مسرح الطفل في 22 دولة عربية بالإضافة إلى استقصاء بحثي حول التجربة اليمنية في مسرح الطفل.

وقال المذابي في توطئة الكتاب إن “مسرح الطفل في العالم العربي مسرحٌ هش يلزمه الكثير والكثير، وحضور التوثيق والاستقصاء التاريخي العلمي الجاد له هو حضور غائب تقريباً”.

وأضاف في سياق توضيحه لمشكلة البحث ومنهجيته، أن “الدعوة إلى التحقيب والتوثيق والتصنيف والترتيب والاستقراء والبحث المتسلسل لمسرح الطفل عربيا حاجة ملحة تقتضي أيضاً التركيز على المفاصل التاريخية له: محطة النشأة والتأسيس، محطة التطور والانتعاش والازدهار، محطة الركود والنكوص والتردي. وتسوغ لنا هذه المنهجية الاستقصائية رصد السياقات العامة لمسرح الطفل عربياً بالالتفات إلى تجربة اليمن المسرحية مع التطرق في مدخل هذه الدراسة إلى المقصود بمسرح الطفل، عروجاً على أنواعه، ثم أهميته ونشأته عربياً وعالمياً”.

وأوضح المذابي، أن هذا البحث محاولة جريئة لمعرفة كاملة وإجابة لاستفهامات كثيرة حول واقع مسرح الطفل في الوطن العربي، وتجلياته، والمميزات الإيجابية والسلبية، مشيرا إلى أن الكتاب يتضمن توصيات علمية تجاه مسرح الطفل عربياً بشكل عام.

وبحسب المؤلف، فإن كتاب “مسرح الطفل عربياً” يحتوي سبعة مباحث وهي كما يلي: أولاً: مدخل، ماذا نقصد بمسرح الطفل؟، مسارح عدّة، ثانياً: أهمية مسرح الطفل، ثالثاً: نشأة مسرح الطفل وتطوره عالمياً وعربياً، نشأة مسرح الطفل في الوطن العربي.

ويشمل المبحث الرابع، المعنون بـ “مسرح الطفل عربياً” مسرح الطفل في مصر، مسرح الطفل في الأردن، مسرح الطفل في سوريا، مسرح الطفل في لبنان، مسرح الطفل في فلسطين، مسرح الطفل في العراق، مسرح الطفل في المغرب، مسرح الطفل في الجزائر، مسرح الطفل في ليبيا، مسرح الطفل في السودان، مسرح الطفل في تونس، تجربة نابل في مسرح الطفل، مسرح الطفل في المملكة العربية السعودية، مسـرح الطفل في الكويـت، مسرح الطفل في الإمارات العربية المتحدة، مسرح الطفل في البحرين، مسرح الطفل في قطر، مسرح الطفل في سلطنة عمان.

فيما يناقش المبحث الخامس، تجربة اليمن في مسرح الطفل، ويستعرض فيه أولاً ظهور مسرح الطفل في اليمن وبداياته، أديب قاسم، محمد عبد القادر بامطرف، عبد الكافي محمد سعيد، أحمد العلواني، سميرة عبده علي. وثانياً تجربة اليمن في مسرح الدمى والعرائس، من الابتكار وصناعة الوعي في مسرح الدمى في التجربة اليمنية، إلى التطبيق الخلاق في تجربة اليمن في مسرح الدمى.

وتطرق المبحث السادس إلى توصيات حول مسرح الطفل عربيا، وخاتمة الكتاب، في حين احتوى المبحث السابع على مراجع الكتاب.

و”مسرح الطفل عربيا” هو الكتاب الرابع للمؤلف هايل علي المذابي، يصدر عن مجموعة اليازوري العلمية. حيث نشرت له: كتاب المصعد في نقد المسرح، وكتاب المثاقفة بين العرب وأوروبا، وكتاب السلطة العليا إعادة تصميم الذات، وجميعها متوفرة على متاجر الكتب العربية والعالمية مثل متجر نيل وفرات وأمازون.

والمذابي كاتب ومؤلف وباحث وناقد مسرحي يمني، يعمل مديرا عاما لإدارة الأبحاث والدراسات بوزارة الثقافة اليمنية. حصل على عدد من الجوائز، وشارك في كثير من الفعاليات المحلية والدولية.

وله العديد من الكتابات والمؤلفات الإبداعية في كل مجالات الآداب والفنون وعلى وجه الخصوص النقدية المسرحية ومنها مسرح شباب الربيع في اليمن- دراسة نقدية تطبيقية، و المصعد في نقد المسرح- صادر عن دار دروب ثقافية للنشر والتوزيع 2018م، والمثاقفة بين العرب وأوروبا- دار دروب ثقافية للنشر والتوزيع 2018م، مسرح شباب الربيع وما بعده في اليمن – نقد مسرحي – دار نور للنشر- ألمانيا 2016.

كما أن له مؤلفات قيد الإصدار، ومنها الفرجة الشعبية.. المقاومة الثقافية وصناعة الوعي في عصر الاستعمار، ونعيش كالأخوة أو نموت كالحمقى.. (دور المسرح والرواية والدراما التلفزيونية في المقاومة الثقافية وصناعة الوعي المناهض للتمييز العنصري) دراسة بحثية ونقدية تطبيقية.