فـي آخـــر الحـــرب

آخر تحديث : الإثنين 8 أكتوبر 2018 - 4:04 مساءً
فـي آخـــر الحـــرب
غير معروف
حسن عبدالوارث

فـي آخـــر الحـــرب

. . .

وفي آخر الحرب ، سيجمعُ كهلٌ أساطيرَ حُلْمِه ويهرعُ طفلٌ الى قبــرِ أُمِّه وتكتبُ أُنثى صبابتَها مسافرةً في خُدورِ الوشايةِ وسافرةً في كتابِ الرمــالْ وتدمعُ ثكلى بقايا السنينِ التي غادرتْ صوبَ ريحِ الشمالْ .

وفي آخر الحرب ، تتلوَّى العُصِيُّ التي اْلتهمتْ في السرابِ أفـــاعي السُّعـــــــــــــالْ وتمضي سرايا الحكايا تُلملمُ جرحاً تشظَّى على ساحةٍ بعثرتْها الحماقات كما بعثرَ التِّيْهُ ريشَ الســـؤالْ .

وفي آخر الحرب ، تنكسرُ الأغنيات وتنهزمُ الأمنيات ويمضي بنا التاريخُ كالفضيحةِ ، في صحارى طافحةٍ بالقبورِ ونازحةٍ في خيامِ السِّجــــــالْ . . . وتبصقُ اِمرأةٌ في وجـــوهِ الرجـــالْ .

كلمات دليلية
رابط مختصر
2018-10-08 2018-10-08
أبابيل نت