السبت ، ١٩ يونيو ٢٠٢١ ، آخر تحديث الساعة ١١:٤٢ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - منوعات - كلب يكشف جريمة اغتصاب وقتل.. 3 سنوات على إخفاء الجثة

كلب يكشف جريمة اغتصاب وقتل.. 3 سنوات على إخفاء الجثة

كلب يكشف جريمة قتل

كشف كلب حراسة بطريق الصدفة عن جريمة قتل واغتصاب فتاة مشردة بعد 3 سنوات من مواراة جثتها في مشتل بالعاصمة العراقية بغداد.

 
وذكرت مديرية إجرام بغداد، في بيان، أن "الشرطة العراقية توصلت إلى خيوط جريمة قتل واغتصاب حدثت لطفلة مشردة اختفت قبل 3 سنوات بظروف غامضة".
 
وأضافت أنه "تم اكتشاف رفاتها مدفونة داخل أحد مشاتل منطقة الأعظمية، وذلك بعد أن اشترى رجل هذا المشتل ومن ثم جاء بكلب حراسة مدرب، وبعد فترة وجيزة قام الكلب بالتقاط رائحة جثة الطفلة، ليقوم بنبش المكان ومن ثم استخراج الرفات التي لم تتحلل بشكل كامل".  
 
وجاء في البيان أنه "بعد إبلاغ القوات الأمنية، قامت الشرطة بالبحث والتحري ومن ثم التوصل إلى العمال الذين عملوا في المشتل خلال تلك المدة، ومن خلال التحقيقات تبين أن الحديث يجري عن عاملين اثنين من خارج المنطقة، قاما باستدراج الطفلة إلى المشتل وخدعاها عبر إيهامها بوجود بفرصة عمل لها في المشتل، من ثم حاولا اغتصابها وبعد أن قاومتهما قاما بطعنها عدة مرات واغتصابها لتفارق الحياة، ويدفناها في إحدى زوايا الموقع، وبرر المجرمان فعلتهما بأنهما كانا تحت تأثير الكحول".
 
وتتصاعد وتيرة جرائم الاغتصاب والحوادث الجنائية في العراق منذ عام 2003، والتي يعزوها معنيون إلى ضعف سلطة القانون وارتفاع نسب البطالة والفقر فضلاً عن أسباب تتعلق بإدمان الكحول والمخدرات من قبل شرائح الشباب والمراهقين.
 
 
أحدث الأخبار
stop