السبت ، ٠٤ ديسمبر ٢٠٢١ ، آخر تحديث الساعة ١١:٤٨ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - كتابات - أبطال القوات المشتركة والمعركة الفاصلة
عبدالكريم المدي

أبطال القوات المشتركة والمعركة الفاصلة

عبدالكريم المدي
السبت ، ١٣ نوفمبر ٢٠٢١ الساعة ٠٩:٣٢ مساءً

 ‏مثلما رفع أبطال القوات المشتركة في الساحل الغربي رأس كل يمني منذُ سنوات خلت وإلى اليوم سيواصلون ثباتهم وفتوحاتهم  هذا هو عهدهم ووعدهم ومنهجهم. ‏المُعطى الواضح يقول، إن قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي قررت إعادة الانتشار من محيط مدينة الحديدة لتوصل رسالة للمجتمع الدولي أن لا شيء يستطيع إيقافها في التحرك لضمان حماية المناطق المحررة والمواطنين الصامدين في وجه آلة القتل الحوثية أداة إيران. ‏ليعلم القاصي والداني أن اتخاذ القوات المشتركة في الساحل قرار إعادة الانتشار يعني بأنه قد آن الأوان، من خلال هذه الخطوة المفصلية والقرار السيادي، لتأسيس عمليات أخرى تضع الأمور في نصابها سياسيا وأمنيا وعسكريا. المعركة الفاصلة لاستعادة الجمهورية.. تقريبا ستبدأ. إعادة الانتشار ليس انسحابا. القوات المشتركة في الساحل الغربي مع كل القوى الوطنية في جميع الجبهات تحمل راية الجمهورية والعروبة وستواصل هذا النهج والمبدأ وصولا إلى صنعاء بحول الله. ‏مقاتل بطل في الساحل الغربي يعلنها للعالم يقول نحن أشد وأعتى من كل خطاب مرجف.. قسما لن نحيد عن الدرب، سنبقى نقاتل تحت قيادة أبو عفاش وسننتصر لشعبنا وحريتنا التي خرجنا من أجلها. تطمنوا الأمور بخير ولا نعرف غير النصر. الرجال، الرجال.. هناك.. هناك، حيث ساحات الوغى وميادين البطولة. أبطال القوات المشتركة في الساحل الغربي عنفوان كزبد البحر وأمواج المحيط المتلاطمة. لكم نعتز بهم ونفخر وهم يرسمون لوحة جديدة من معاني النصر والزحف والبطولة.  

أحدث الأخبار
stop