السبت ، ١٩ اكتوبر ٢٠١٩ ، آخر تحديث الساعة ٠٢:٠٩ صباحاً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - كتابات - فكري قاسم. : وحدوه !
فكري قاسم

فكري قاسم. : وحدوه !

فكري قاسم
السبت ، ٠٦ يوليو ٢٠١٩ الساعة ٠٥:٤٧ مساءً
ربنا في السماء واحد لا سواه وفي الأرض هناك آرباب كثر نتصارع بشأنهم بطرق وحشية عبثية مدمرة يستحال أن يكون ورائها اله رحيم! ايسمح انسان عاقل لأبنائه ان يتقاتلوا في سبيل طاعته؟ لا طبعا ، فمابالكم باله رحيم حكيم خلق الناس اجمعين من نفس واحدة ليعمروا الارض ونفخ فيهم من روحه فكيف سيسمح الخالق لورثته في الارض ان يقتلوا بعضهم عشان يرضوه! ايرضى انسان طبيعي لاولاده وأهل بيته مصائر قاسية ومؤذية كتلك التي تعرض لها الابرياء خلال هذه الحرب السُنية الشيعية التي دارت في سبيل الله ودمرت البيوت وازهقت الأنفس وجعلت الحياة جحيم؟ ماهي مصلحة المعبود الرحمان الرحيم مالك يوم الدين في أن يكون هناك سنة وشيعة يتباغضون ويفتكون ببعضهم البعض بكل تلك القسوة ؟ وكل فئة تقول بأنها روح الله وبأنها الوكيل الوحيد لتبصير الناس بشؤون الدين ! واي اله يفترض بنا ان نصدقه طيب ؟ اله السنة ام اله الشيعة ؟! ماهي الفائدة المرجوة التي يبتغيها رب السماوات والأرض خالق الناس أجمعين من جعل عباده امم واقوام يناصبون بعضهم الكراهية والخصومة والعداء ويقتلون بعضهم في سبيله ؟ اينحدر اله عظيم رحيم الى ذلك المستوى من الإجرام ؟ يخلق الناس سواسية ليجعلهم في محنة دائمة وفي حروب مستمرة دارت وتدور رحاها في سبيل نصرته وهو القوي القادر على فعل كل شيء؟ الله في السماء واحد ياخلق الله والطريق القويم اليه معبد بروح المحبة والتسامح والخير ومهمة الأديان في كل زمان ومكان اسعاد الإنسان الذي هو في حقيقة الحال روح الله في الارض. وأما ليش إحنا على هذا الحال من التعاسة والبؤس والشقاء والحرمان ؟ فذلك لأن الله الرحمن الرحيم مختطف بشدة من قبل رجال الدين، اما هذا الاله المتداول الذي يسوقوه الينا وتدور في سبيله كل هذه الحروب البشعة والمؤذية لايمكن ابدا بأي حال من الأحوال ان يكون هو الله رب العالمين وانما هو اله الحزاوي.
أحدث الأخبار
stop