الاثنين ، ١٩ ابريل ٢٠٢١ ، آخر تحديث الساعة ٠٦:٣٨ صباحاً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - دولي - "كردستان العراق" تعلن التوصل لمعلومات جديدة بشأن قصف أربيل

"كردستان العراق" تعلن التوصل لمعلومات جديدة بشأن قصف أربيل

مسؤول كردي

كشف رئيس حكومة إقليم كردستان العراق مسرور بارزاني، عن التوصل إلى معلومات أولية بشأن الجهات التي تقف وراء هجوم أربيل الأخير.

وقال بارزاني، خلال كلمة ألقاها على هامش انجاز طريق استراتيجي في الإقليم: "توصلنا إلى معلومات أولية للأطراف التي تقف وراء منفذي هجوم أربيل"، مؤكد أن "تقدما جيدا حققته نتائج التحقيق ولكن من أجل استمرارها لا أستطيع الخوض في كامل التفاصيل".



وأكد بارزاني "أعطينا المعلومات عن المهاجمين إلى الحكومة المركزية في بغداد والتحالف الدولي".

وفي وقت سابق الخميس، أكد رئيس إقليم كردستان خلال تلقيه اتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، التوصل لمعلومات جديدة بشأن تلك الهجمات.

وقالت حكومة الإقليم في بيان، إنه جرى خلال المكالمة الهاتفية التباحث حول الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدينة أربيل.

وتعرضت قاعدة حرير العسكرية التابعة لقوات التحالف الدولي بالقرب من مطار أربيل، في الـ15 من الشهر الحالي، إلى هجمات صاروخية تسببت بمقتل شخصين وإصابة 5 أشخاص.

وبحسب وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فإن 11 صاروخاً استهدف مطار أربيل وقاعدة الحرير العسكرية، في هجوم هو الأعنف من نوعه في إقليم كردستان.

وتبنى الهجوم الصاروخي، فصيل مليشاوي يتبع لإيران يدعى "سرايا أولياء الدم"، متوعداً المصالح الأمريكية في العراق بمزيد من التصعيد والاستهداف.

ووجه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، بعد ساعات من وقوع الهجوم، بتشكيل لجنة مشتركة بين بغداد وأربيل للتحقيق في تفاصيل الاعتداء الصاروخي وكشف الجناة وتقديمهم إلى القضاء.

وشهدت قاعدة الحرير العسكرية في محافظة أربيل، عاصمة إقليم كردستان، هجوم مماثل بالصواريخ في سبتمبر/أيلول الماضي، ولكن أقل حدة من اعتداءات يناير الحالي، وجهت فيه اصابع الاتهام إلى فصائل من الحشد الشعبي.

أحدث الأخبار
stop