الجمعة ، ١٣ ديسمبر ٢٠١٩ ، آخر تحديث الساعة ٠٨:٥٢ مساءً بتوقيت صنعاء
الرئيسية - دولي - رئيس الوزراء العراقي يقدم استقالته عقب احتجاجات استمرت لاسابيع

عاجل

رئيس الوزراء العراقي يقدم استقالته عقب احتجاجات استمرت لاسابيع

عادل عبدالمهدي

أورد بيان صادر من مكتب رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي اليوم الجمعة (29 تشرين الثاني/ نوفمبر) أنه سيقدم استقالته للبرلمان بحيث يتسنى للنواب اختيار حكومة جديدة.

وذكر البيان أن قرار عبد المهدي جاء استجابة لدعوة لتغيير القيادة أطلقها اليوم آية الله العظمي علي السيستاني المرجعية الدينية العليا لشيعة العراق. 



وقال عبد المهدي إنه يسعى بذلك إلى الحيلولة دون انزلاق البلاد إلى مزيد من العنف والفوضى.

ونقل بيان رسمي عن رئيس الوزراء قوله "سأرفع الى مجلس النواب الموقر الكتاب الرسمي بطلب الاستقالة من رئاسة الحكومة الحالية ليتسنى للمجلس اعادة النظر في خياراته".

وفور انتشار الخبر هتف متظاهرون يتواجدون في ساحة التحرير بوسط بغداد، معبرين عن فرحهم بهذه الخطوة التي تأتي في إطار مطالبهم بـ "إسقاط الحكومة" وتغيير القادة السياسيين. 

ويأتي إعلان عبد المهدي عزمه الاستقالة من منصبه، بعد يوم دام في محافظة ذي قار وخاصة مدينة الناصرية التي قتل فيها خلال احتجاجات أمس الخميس 32 شخصا وجرح أكثر من 250 آخرين.

وأظهرت إحصائية للمفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق اليوم الجمعة مقتل 380عراقيا وإصابة 17ألفا و745 آخرين منذ انطلاق المظاهرات الاحتجاجية في الأول من تشرين الأول/أكتوبر الماضي وحتى اليوم.

وتشهد بغداد و9 محافظات اضطرابات أمنية ترافق المظاهرات الاحتجاجية التي دخلت شهرها الثاني في ظل استخدام مفرط للقوة والرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع من قبل القوات العراقية.

ويطالب المحتجون بإجراء إصلاحات دستورية وباسقاط الحكومة وحل البرلمان وتوفير فرص عمل وإلغاء المحاصصة .

أحدث الأخبار
stop