الحوثيون يعدمون ضابط رفيع في الحرس الجمهوري بصنعاء بتهمة التواصل مع علي محسن

آخر تحديث : الأحد 20 مارس 2016 - 10:23 مساءً
2016 03 20
2016 03 20
الحوثيون يعدمون ضابط رفيع في الحرس الجمهوري بصنعاء بتهمة التواصل مع علي محسن

أفادت مصادر إعلامية مطلعة، أن مليشيا الحوثي والمخلوع في العاصمة صنعاء، أقدمت يوم أمس الاول الجمعة، على إعدام ضابط كبير في الجيش الموالي للانقلابيين، بعد اتهامه بالتجسس والعمالة لصالح السعودية وابتاع هادي. وأوضحت المصادر لـ«يمن برس»: أن مليشيا الحوثي والمخلوع أوقفت سيارة ضابط رفيع في قوات الاحتياط، أثناء عودته من مقر عمله بمعسكر 48 (مقر قيادة قوات الاحتياط والحرس الجمهوري سابقاً)، واقتادوه بالقوة إلى جهة مجهولة. وذكرت المصادر- فضلت عدم كشف هويتها – أن المليشيات حققت مع الضابط وأخضعته للتعذيب، بتهمة التواصل مع نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن الأحمر، والتخطيط معه لإحداث انشقاقات في صفوف قوات الجيش الموالي للجماعة، والتخابر مع قيادة العدوان السعودي، وتزويدهم بإحداثيات ومعلومات سيادية. وأشارت المصادر إلى أن الضابط توفي يوم الجمعة تحت التعذيب، وأن مسئول في وزارة الدفاع أبلغ عائلته أمس السبت، بأن قريبهم في مهمة وطنية خارج العاصمة. وتحدثت المصادر عن تخطيط المليشيات للتستر على جريمة إعدام الضابط ووفاته تحت التعذيب، ونقل جثته إلى أحدى جبهات القتال وإظهار وفاته وكأنها استشهاد أثناء تأدية الواجب الميداني. وبحسب المصادر فإن الضابط يعمل في أركان حرب قوات الإحتياط ويشغل منصب عسكري إداري مهم في معسكر 48، ولم تفصح المصادر عن أسم الضابط الرفيع الذي أعدمته المليشيات، كما لم تذكر رتبته وذلك كي لا تكشف هويته وتتعرض عائلته للخطر. أبابيل نت تيليجرام على الرابط : https://telegram.me/ababiil

المصدر - يمن برس
رابط مختصر
كلمات دليلية