قيادي حوثي : قبائل الجوف لها إله آخر تعبده لا يختلف عن صنم من التمر تسجد له ثم تأكله

آخر تحديث : الجمعة 19 يونيو 2015 - 3:41 صباحًا
قيادي حوثي : قبائل الجوف لها إله آخر تعبده لا يختلف عن صنم من التمر تسجد له ثم تأكله

وصف قيادي حوثي بارز قبائل الجوف التي تقاتل الحوثيين بأنها تعبد إله آخر غير الله وأن سقوط معسكر “لبنات بيد ميليشيا الحوثي كشف زيف الإله العاجز الذي يعبده هؤلاء المسلحون المخدوعون ويدعون أنه ” الله تعالى ” بينما هو لا يختلف عن صنم من التمر تسجد له ثم تأكله. وأضاف القيادي الحوثي أسامة ساري في منشور على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”: هذا الانتصار العظيم لأبناء اليمن واسقاط معسكرات داعش والقاعدة في الجوف ومارب والمحافظات الجنوبية ، بحد ذاته يفترض ان يكون محطة لهؤلاء المخدوعين الذين يقاتلون لمصلحة امريكا واسرائيل مقابل فتات المال السعودي ، ليراجعوا مواقفهم ويعيدوا النظر في عقيدتهم التي جعلتهم يظنون توهماً أنهم يعبدون الله ويجاهدون في سبيله .. واستطرد: بينما نجدهم على ارض الواقع مخدوعين يحملون عقائد انحرافية ولا يستطيع الإله الذي يعبدونه أن يقدم لهم أبسط نصر ولو في جولة صغيرة . بل يخذلهم ويخذلهم لأنه فاقد لما ينشدونه ، عاجز عن نصرهم . لأنه وهم . وفراغ . وخبث شيطاني . وفي ختام منشورة قال ساري: لهذا فإن قوة الله جل جلاله تدمر هواهم وإلههم الذي يسمونه كذباً وزوراً ” الله تعالى “. ويتساقطون بكل بساطة وسهولة .. لأن إلههم مصنوع من الهوى المزخرف لا يختلف عن صنم من التمر كان يعبده عمر بن الخطاب ثم يأكله وهو يعلم أنه مجرد تمر للأكل وليس إله يستطيع فعل شيء .

كلمات دليلية
رابط مختصر
2015-06-19 2015-06-19
أبابيل 3