من وراء ساترٍ خارجي.. المفكر اليمني غائب حواس يكشف عن سر ما يتعرض له الرئيس هادي والإصلاح في عدن

آخر تحديث : الجمعة 13 أكتوبر 2017 - 5:40 صباحًا
من وراء ساترٍ خارجي.. المفكر اليمني غائب حواس يكشف عن سر ما يتعرض له الرئيس هادي والإصلاح في عدن

أبابيل نت – خاص:

قال المفكر اليمني غائب حواس إن “ما يحصل اليوم لشرعيّة هادي والإصلاح ومن معهم هو ثمنُ عدم إستعدادهم لمحاربة الحوثيين وحلفائهم إلا من وراء ساترٍ خارجي”، في إشارة منه إلى ما يتعرض له حزب الإصلاح في عدن، بالتزامن مع عجز الرئيس هادي عن العودة إلى عاصمته المؤقتة.

وأضاف حواس في منشور على حسابه الشخصي بفيسبوك مخاطبًا هادي والإصلاح “اليوم هذه ضريبة الحرب التي تخوضها وانت لا تملك قرارها “الحرب اضطراراً” لأنك لم تقرر أنت أن تحارب يوم كان بإمكانك أن تخوض الحرب “قراراً واختيارا”.

وكان حزب الإصلاح قد تلقى خلال أقل من يومين صفعتين متتاليتين في عدن بدأت باقتحام أحد مقرات الحزب في عدن واعتقال قرابة 12 قياديا بتهمة الإرهاب على يد قوات تابعة للحراك الجنوبي المسلح يوم الأربعاء، تلاها إحراق مقره في كريتر بعدن، على يد عناصر مجهولة.

وتشهد عدن حراكاً كبيراً قبل يوم واحد على الاحتفال بذكرى ثورة الرابع عشر من اكتوبر، يوم غد السبت، وهو الاحتفال الذي يحضر له المجلس الانتقالي الجنوبي الداعي صراحة إلى انفصال جنوب اليمن عن شماله بقيادة عيدروس الزبيدي، وسط أنباء وتسريبات متطابقة منع الامارات العربية لعودة الرئيس هادي إلى عدن، وطرد المحافظ المعين من قبله أبو بكر المفلحي.

وقال حواس تعليقاً على ما تشهده شرعية الرئيس هادي من تآكل بمعية حزب الإصلاح “سيقول لك استراتيجيّو “البهذلة والزنقات” أنها كانت وكانت وكانوا، ويهوّلون ويولولون، ولا تصدق هذياناتهم فما أوصل الشرعيّة والإصلاح في أحرج الزوايا والمنعطفات إلّا المرتعشون والمهزوزين وفتاوى حج وبيع مسابح، وثورات ان رحل قلنا رحلناه وان ما رحل قلنا التفوا علينا، وأحزاب الربع والثمن، وجنرالات ما بدا بدينا عليه”.

رابط مختصر
2017-10-13
أبابيل نت