رئيس الوزراء يختتم زيارته للعاصمة الألمانية برلين

آخر تحديث : الجمعة 19 مايو 2017 - 11:40 مساءً
رئيس الوزراء يختتم زيارته للعاصمة الألمانية برلين

اختتم رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، مساء اليوم زيارته الرسمية الناجحة لجمهورية المانيا استغرقت عدة ايام، بحث خلالها جملة من القضايا السياسية والاقتصادية و الانسانية واوجه التعاون المشترك بين البلدين الصديقين الذي يمتد عمره إلى عقود طويلة.

وكان رئيس الوزراء قد وصل إلى العاصمة الالمانية برلين الأحد الماضي، في زيارة رسمية على رأس وفد حكومي رفيع المستوى، ضم نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي ووزيرة الشئون القانونية الدكتورة نهال العولقي، وامين عام مجلس الوزراء حسين منصور،

هذا و قد ترأس رئيس الوزراء جلسات المباحثات الرسمية واللقاءات الثنائية مع عددٍ من المسؤولين الألمان و في طليعتهم نائب المستشارة الألمانية وزير الخارجية زجمار جابرييل، ومستشار المستشارة ميركيل، كريستوف هوسقن.

كما التقى أيضا الدكتور بن دغر ،في مجلس البرلمان البريطاني، وزير التنمية والتعاون الدولي الألماني الدكتور جيرلد مولر، و رئيس لجنة السياسة الخارجية في البرلمان، الدكتور نوربت روتقن، و رئيس لجنة التنمية و التعاون الدولي في البرلمان،السيدة ديقمار فوغل.

و عن المنظمات الالمانية الفاعلة و المؤثرة في العمل المدني ، استقبل رئيس الوزراء في مقر إقامته رئيس منظمة برجهوف، و عقد لقاء اخر مع منظمة فريديرش ايربرت و مراكز دراسات و بحوث ألمانية مهتمة بالشأن اليمني و احزاب سياسية.

هذا و قد شارك رئيس الوزراء في الملتقي الاقتصادي العربي الألماني الذي نظمته غرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية للفترة من 15-17 مايو الجاري والقى كلمة بلادنا الذي نقل خلالها تحيات فخامة الرئيس عبده ربه منصور هادي رئيس الجمهورية للاعضاء المشاركين في الملتقى.

و على هامش الملتقى الاقتصادي، التقى رئيس الوزراء وزيرة الاقتصاد الألمانية الجديدة بريغيتا تسيبريس، كما عقد اجتماع مع السفراء العرب المعتمدين في برلين.

من جهة اخرى عقد الدكتور بن دغر اجتماع بالبعثة الدبلوماسية اليمنية في برلين، و التقي عدداً من الشباب اليمنيين و المنظمات و اتحاد الطلاب و الأطباء و المهندسين،وشدد على ضرورة تسهيل معاملات أبناء الجالية في الالمانية والاهتمام بقضايا الطلاب المبتعثين.

و خلال اللقاءات الرسمية نقل دولة رئيس الوزراء رؤية الحكومة الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، للحل السياسي في بلادنا و الذي عملت عليه القوى اليمنية في مؤتمر الحوار الوطني الشامل، و كذلك المبادرة الخليجية و آليتها التنفيذية المزمنة و قرار مجلس الأمن الدولي 2216.

و قدم دولة رئيس الوزراء صورة شاملة عن الأوضاع الاخيرة في اليمن، و تفاقم الأزمة الانسانية و تفشي مرض الكوليرا، و نهب المساعدات الانسانية من مستحقيها من قبل مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية و تحويلها للمجهود الحربي لاستمرار حربهم و تدميرهم للبنية التحتية بعد أن أوقفت المليشيا صرف مرتبات المواطنين.

وقد حضيت زيارة رئيس الوزراء إلى ألمانيا، اهتماماً رسمياً كبيراً ،كما لقيت اهتماماً إعلامياً كبير حيث أجرى التلفزيون الرسمي مقابلة مع رئيس الوزراء ولقاءاً آخر أجرته معه صحيفة شبيجل الالمانية و قناة البي بي سي،

هذا وقد حضيت زيارة رئيس الوزراء إلى المانيا باهتمام بالغ على الصعيد العربي والدولي كما انها تكللت بالنجاح الكبير، وحققت أهدافها المرجوة، و تفهم الأصدقاء الالمان حاجة أبناء الشعب اليمني للسلام الشامل و العادل على أساس المرجعيات الثلاث المتفق عليها للحل.

وقد التزمت المانيا لرئيس الحكومة برفع المساعدات لبلادنا بشكل مستمر و قد قدمت الحكومة الالمانية في العام ٢٠١٧، ٥٥ مليون يورو، و ٥٠ مليون يورو في مؤتمر الاستجابة الانسانية الذي عقد في جنيف الشهر الماضي..مؤكدة بانها تعمل في إطار الامم المتحدة لتحقيق السلام وإيقاف الحرب التي شنتها مليشيات الحوثي وصالح على الدولة و الإرادة الدولية.

رابط مختصر
2017-05-19 2017-05-19
أبابيل نت