إنشقاق 20 قياديا عن صالح وانضمامهم للشرعية

آخر تحديث : الثلاثاء 25 أبريل 2017 - 11:07 صباحًا
إنشقاق 20 قياديا عن صالح وانضمامهم للشرعية

قال عصام شريم إنه انشق من حزب المؤتمر الشعبي العام في محافظة الحديدة (غرب اليمن) الذي يديره المخلوع علي عبدالله صالح وأنضم للشرعية برفقة 19 شخصا يتبعون ذات الحزب.

وقدم شريم نفسه بصفته قياديا في حزب المؤتمر بمدينة الحديدة التي يستعد التحالف العربي لشن عملية عسكرية لتحريرها.

وقال في تصريحه للشرق الأوسط من خارج اليمن إن انشقاقه وزملائه الذين لم يكشف عنهم جاء بسبب رفضهم توجيهات المخلوع صالح، مؤكدا بأنهم انضموا للشرعية التي يقودها الرئيس عبدربه منصور هادي، وغادروا بإتجاه دولة عربية -لم يسمها- بعد تلقيهم تهديدات من قبل شخصيات تتبع صالح والحوثيين.

وأضاف شريم أن التواصل جار مع عدد من قيادات في «المؤتمر» داخل اليمن، ترغب في ترتيب أوضاعها قبل المغادرة، داعيا الشرعية لاحتضان القيادات الراغبة في الانضمام إليها.

وتحدث عن ترتيبات لعزل صالح عن القيادة استناداً إلى انتمائه لطائفة بدلاً من الانتماء لـ«المؤتمر الشعبي» والوطن.

وقال: «آلية تنفيذ هذا الإجراء ستكون عبر اللجنة التنظيمية، وهو أمر يتطلب تفعيله من رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي».

رابط مختصر
2017-04-25 2017-04-25
أبابيل نت