مصدر بوزارة الداخلية يكشف عن توجيهات صارمة للرئيس هادي لتنفيذها بالمنطقة العسكرية الرابعة بعدن

آخر تحديث : الجمعة 17 فبراير 2017 - 7:11 مساءً
2017 02 17
2017 02 17
مصدر بوزارة الداخلية يكشف عن توجيهات صارمة للرئيس هادي لتنفيذها بالمنطقة العسكرية الرابعة بعدن

أبابيل نت-متابعات:

كشف مصدر في وزارة الداخلية، عن خطة شاملة ستنفذها الحكومة الشرعية لدمج كافة الوحدات الأمنية في محافظة عدن في جهاز واحد يخضع تحت لسيطرة وإشراف مباشر من قيادة وزارة الداخلية.

وقال سكرتير نائب وزير الداخلية، الرائد عبدالقوي باعش، أن الداخلية بصدد تنفيذ توجيهات صارمة من الرئيس عبدربه منصور هادي، ووزير الداخلية اللواء حسين عرب، لإقرار خطة الدمج.

وأوضح بأن الخطة تأتي احتراماً لتضحيات الشعب اليمني شماله وجنوبه من أجل دولة يسود فيها العدل والأمن والأمان والحكم الرشيد.

وأشار إلى أن الخطة القادمة تتضمن دمجاً وتأهيلاً تاماً لكافة الوحدات الأمنية، ملغية أي مسميات أو وحدات أمنية خارج إطار المؤسسات الأمنية والرسمية بما فيها الأقسام الشرطية والنيابات والقضاء.

واكد باعش “نرفض أي وحدات عسكرية خارج إطار أجهزة الدولة في حالة ما كنا ننشد وطناً آمناً وإن كان ثمة لدينا نفسيات بإنشاء مليشيات فإن هذا يرفضه الوطن نفسه”.

وأضاف إن الخطة ستنفذ في القريب العاجل، وتنفيذها ينتظر عودة الرئيس هادي إلى عدن لتشكل داخل العاصمة قوة أمنية واحدة ضمن جهاز أمني تُشرف عليه قيادة وزارة الداخلية بشكل مباشر تهدف إلى تثبيت الأمن.

وقال سكرتير نائب وزير الداخلية إن خطة عسكرية مماثلة لوزارة الداخلية ستنفذها قيادة المنطقة العسكرية الرابعة، يتم فيها ضم كافة القوات العسكرية لقيادة المنطقة العسكرية الرابعة فقط، لافتاً إلى أن الوزارة هي الوحيدة التي تحمّلت عناء غياب الميزانية منذ الحرب، حيث تم ترقيم أكثر من 25 ألف فرد في وزارة الداخلية من شباب المقاومة، لافتاً إلى أنه على ضوء هذا الترقيم تم دفع لهم رواتب شهر يناير وأنه حالياً يتم التحضير لرواتب شهر فبراير.

رابط مختصر
كلمات دليلية