الصحف الأمريكية تتسابق على نشر قصة أسرة يمنية في رحلة بحث محفوفة بالمخاطر عن أبنها الشاب.. فكيف انتهت؟

آخر تحديث : الأربعاء 14 نوفمبر 2018 - 7:55 مساءً
الصحف الأمريكية تتسابق على نشر قصة أسرة يمنية في رحلة بحث محفوفة بالمخاطر عن أبنها الشاب.. فكيف انتهت؟

أبابيل نت (ترجمة خاصة):

تسابقت الصحف الأمريكية على نشر تقرير يتناول قصة أسرة يمنية في رحلة بحث شاقة ومحفوفة بالمخاطر عن أبنها الشاب الذي تم خداعه للانضمام لتنظيم القاعدة في اليمن.

ونُشرت القصة في وكالة أسوشيتد برس، وصحيفة واشنطن بوست، وصحيفة نيو يورك تايمز، وقناة فوكس نيوز، وقناة اي بي سي نيوز،

وتشير القصة التي ترجمتها شبكة “أبابيل” الاخبارية إلى أنه وقبل نجاح الأسرة في الوصول إلى الابن كانت القنابل الأمريكية أكثر سرعة حيث قُتل الأب وبعض الأقرباء في هجوم أمريكي مباغت وهم في طريقهم لمعسكر القاعدة ليعود الأبن وحيدًا لأسرته لتقبل العزاء.

ويتناول التقرير الأثر المدمر لوجود القاعدة فى المنطقة وكذلك الغارات الأمريكية التى تشكل خطرا على الجميع.

وشنت الولايات المتحدة الأمريكية حربًا باستخدام طائرات بدون طيار في اليمن لمدة 16 عامًا، في محاولة لقمع فرع القاعدة هناك. لكن الحملة كانت لها تكلفة خفية: فقد وقع المدنيون ضحايا لصواريخ هذه الطائرات.

ولا يوجد عدد شامل للوفيات بين المدنيين بسبب صعوبة تأكيد هويات القتلى. ولكن في دراسة لضربات الطائرات بدون طيار هذا العام وحده، وجدت وكالة أسوشيتد برس أن ما لا يقل عن 30 من القتلى على الأرجح لم ينتموا إلى تنظيم القاعدة.

وهذا هو حوالي ثلث جميع الذين قتلوا في هجمات الطائرات بدون طيار حتى الآن في عام 2018. ومع ذلك فإن البنتاغون لا يطلق تقييمه لعدد القتلى، ولكن قاعدة بيانات مستقلة تعتبر واحدة من الأكثر مصداقية في تعقب العنف في اليمن تقول إن العدد الإجمالي لقتلى هذه الطائرات بلغ 88 شخصًا هذا العام.

رابط مختصر
2018-11-14
أبابيل نت