عبد الكريم الفقيه : الهطول

آخر تحديث : الإثنين 31 يوليو 2017 - 12:55 صباحًا
عبد الكريم الفقيه : الهطول

عبد الكريم الفقيه 

هـطلتْ عـلى الـقلبِ الـشغوفِ فتاهَ

أنــثـىً تـــذوّبُ فـــى الـغـرامِ فـتـاها

..

وكـــأنـــهـــا روحٌ تـــــــــدبُّ لـــمـــيّـــتٍ

تـــهــبُ الــحــيـاةَ لــهــالـكٍ عــيـنـاهـا

..

الـنّـارُ تـوقـدُ مــن لـهـيبِ خـدودِهـا

وتـقـاطـرتْ شــهـدَ الـشـفـا شـفـتاها

وإذا رأيـــتَ الــقـدَ تـسـجـدُ شــاكـرًا

ربًّــــــا قـــديــرًا بــالـجـمـالِ بـــراهــا

والـزهرُ مـن كـفِّ الـحبيبةِ عـاطرٌ

والـشمسُ تـطلعُ مـن جـبينِ سناها

..

إن أغـمضتْ حـلَّ الـظلامُ بـخوفهِ

وتــبـسـمـتْ يـــومــا فــشّــعَ ضــيـاهـا

..

إنـــــي هـــويــتُ دلالَــهــا وجـنـونَـهـا

كــالـريـحِ تــدفـعُ بـالـشـراعِ وراهـــا

حـيـرانُ لا أدري الـطـريقَ لـوصـلها

لـــم تـسـتـبنْ بــيـن الـهـوى رؤيـاهـا

..

لــكـنـنـي رغــــمَ الـمـتـاهـةِ ســائــرٌ

رغـــمَ الـمـخـافةِ لا أريـــدُ سـواهـا

سـلـمـتُـها قــلـبـي الـصـغـيـرَ بــرقــةٍ

وجـعـلـتـه رهــــنََ الــفــدا بـحـمـاها

..

كم حاصرتْ روحي بكلِّ جيوشِها

مــن غـيـرِ مــا سـيـفٍ تـسـلُّ يـداها

..

مـاذا أحـدثُ مـن عـميقِ صبابتي؟

أيُّ الـقـصـائدِ قــد تـنـالُ مـداهـا؟!

أنــا مـلـهبُ الأحـشـاءِ دائــمُ لـوعةٍ

مـتـلـهـفٌ أبــغــي ارتــشــافَ نــداهــا

..

إنّــي رضـيـتُ مــن الـمحبةِ طـيفَها

ورجـــوتُ مـــن ربِّ الـكـريمِ لـقـاها

..

اللهُ مــــا أحــلــى الــهُـيـامَ بـدربـهـا!

حـقًـا وكــم يـمـحو الـشقاءَ هـواها

..

إنـــي وقــفـتُ عــلـى الـوفـاءِِ مـولّـهًا

وألـــذُّ مــا يُـعـطى الـمـحبُّ رضـاهـا

..

أنـــا نــائـلُ الــحـظِّ الـكـبـير بـحـبـها

كــــلُّ الــوجــودِ مــسـخّـرٌ لــفـداهـا

.. 

 

كلمات دليلية
رابط مختصر
2017-07-31
صالون النخبة