عبد الوهاب أحمد الشيخ / الروح أحمد

آخر تحديث : السبت 29 يوليو 2017 - 6:21 مساءً
عبد الوهاب أحمد الشيخ / الروح أحمد

عبد الوهاب أحمد الشيخ 

الروحُ أحمدُ والنعيمُ مُحَمَّدُ

والعِشقُ فِي قَلبِي لَهُ يَتَجدَّدُ

ماذا عَسايَ أَقولُ فِي أَوصَافِهِ

مَهمَا مَدَحتُ فَوصفهُ لا يَنفَدُ

الرحمةُ المُهداةُ والنورُ الذي

لِجميعِ أَوكَارِ الظلام يُبَدِدُ

“خُلُقٌ عَظِيمٌ” شَافِعٌ وَمُشَفَّعٌ

ولِواؤهُ يَومَ الوَسيلةِ يُعقَدُ

وَمَقامُهُ المَحمُودُ مَخصوصٌ بهِ

والحَوضُ بينَ يَدَيهِ نِعمَ المَورِدُ

وُلِدَ النَبيُّ مُحَمَّدٌ فِي فَترَةٍ

كَانت بِها الأوثانُ جَهلاً تُعبَدُ

سَادَت بِها عاداتُ لا مَعنَى لَهَا

حَتَّى الصَبِيَّةُ مِن أَبِيهَا تُوأَدُ

فَمَحَى الخُرافَةَ والجَهالَةَ والعَمَى

واجتاحَ لَيلاً بِالظَلامِ يُعَربِدُ

فاجتَثَّهُ بِمَبَادِئٍ قُدسِيَةٍ

ََأفنَتهُ حَتَّى شَعَّ صُبحٌ سَرمَدٌ

صَلَّى وَسَلَّمَ ذُو الجَلالِ عَلَيهِ مَا

نَطَقَ الشَّهادَةَ فِي الأَذانِ مُوَحِدُ.

/2016/12/8م

/1437/3/9هـ

رابط مختصر
2017-07-29 2017-07-29
صالون النخبة